#1  
قديم 25-11-10, 11:40 AM
الاخطل العراقي الاخطل العراقي غير متواجد حالياً
جواهري
 
تاريخ التسجيل: Oct 2010
المشاركات: 9
افتراضي ركعة الخلاص

(ركعة الخلاص)
في وطنٍ دماؤه بحارْ..
سماءُه غائمةٌ
وأرضه لاتعرف النهارْ..
أمطارهُ عواصفٌ..
رجالهُ,نساءُه,اطفاله,شيوخهُ
الكلُّ يمشي خائف
في عنق كلِّ واحدٍ سلسلةٍ من نارْ
في وطنٍ بأمسه كان لكل وافدٍ مزارْ
سماءُه مشعة بالنجم والشموس والأقمارْ
صارَ به ما صارْ
بات يرى اطفاله قصارْ
رجاله ُصغارْ
في قلب كل واحدٍمن حاميهِ ثأر
وصبحه مظلومْ.. وليله مكلوم
وسيفهى مثلوم.. وشعبه محرومْ
متى أذن يقوم؟؟!
لكي يصلي ركعة الخلآصْ
نساءُه رتلنَ من قرآنه آياتْ
رجاله أدوا فروض الصوم والصلآةْ
وأخرجوا الزكاةْ زادوا على فروضهم ركعاتْ
وحافظوا على صلآة الفجرْ والظهرِثمّ العصرْ
وأشعلوا في المغلب البخورْ وفي العشهء قدموا النذور
وحينما راحوا الى ساحرةٍ
قالت لهم وشعرها منثورْ:-
يا قوم أنَّ بيتكم مسحورْ
فاكثِروا النذورْ
لكي تردّ نحسكمْ
فتستعيدوا أمسكم
ولتطردوا البوم الذي في داركم
وأحترسوا من جاركم
فإنه حقودْ
لا تأ منوا من شرِّهِ
وحصنوا الحدودْ
وأومأت بيدها للشرقْ
وشعشعت من عينها اشعةٌ كالبرقْ
وصار وقع صوتها كأنه الرعودْ
موطنكم ياسادتي محسودْ
يحلمُ بالآمال والوعودْ
طريقه مسدود
بالحجر الأسمنت والجنودْ
محاصرٌ بالموت والبارودْ لكنه رغم الجراح والأسا
لابدّ أن عودْ
فأنساب صوتٌٌ هادرْ
من قمم المنا ئرْ
لابدّأن تستيقظ الضمائرْ
فقرعتْ أجراسها الصوامعْ
وكبّرت منا ئر الجوامعْ :-
غداً غداً يا وطني تعودْ
رغم الأسا والخصم والحسودْ لابدّ أن تعود.. لابدّ أن تعود
رد مع اقتباس
رد


أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع كتابة مواضيع
لا تستطيع كتابة ردود
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع إلى


جميع الأوقات بتوقيت GMT. الساعة الآن 01:49 AM.


Powered by vBulletin Version 3.0.0
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.