1 تعليق في “الراعي .”



  1. رحمك الله ياكبير الشعراء

    نفخر دوما بذكراك نفخر بانك منا ونحن منك ايها الشاعر الكبير قصائدك تبقى تدوي في اذاننا منسوخة على جباه كل عراقي احب الفرات ودجله مثلما احببتهم انت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.